الشعر العربي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مــا بيـن الحنيــــن || والغربــــة .·:*¨`*:·.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
memogenius
مشرف منتدى التحشيش
مشرف منتدى التحشيش
avatar

عدد الرسائل : 116
العمر : 27
الموقع : memogenius.hi5.com
المزاج : nice
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: مــا بيـن الحنيــــن || والغربــــة .·:*¨`*:·.   الأربعاء أبريل 16, 2008 1:01 pm

الغربة ؟؟
تلك المفردة التى تمنحنا بعضاًَ من الخوف وبعضاً من الألم ..
خصوصاً إذا كانت القلوب غضه ندية لم تنغمس في وحشة القفر... ولم تجرب مرارة الرحيل والترحال..
إن محبة الوطن مستولية..
على الطباع مستدعية ..
أشد الشوق إليها داعيها الفطرة السوية ...
في كل إنسان يعي قيمة الأرض والعرض
ومن هجره ذلك الهاجس ( الحب ) فقد أضحت عواطفه مدعاة للشك ؟؟
فمن ليس فيه خير لوطنه فلن يكون فيه خير لسواه ,
بل ان قلبه الى الحجر المتحجر أقرب... وكيف لا وقد استوت لديه الأنوار بالظلم..
ولكن هذا ليس معناه أن الغربة منبوذة لذاتها ولكن هي نوع من العذاب التى تفرضها الظروف على بني الإنسان لأسباب عديدة ...


من علامة الرشد أن تكون النفس إلى بلدها تواقة...
وإلى مسقط بلدها مشتاقة...
نعم إن الحنين ( أصل أصيل ) من تداعيات المفارقة ...
وهي تداعيات كثيرة تنموا في القلوب الوفية والعقول الرشيدة...
كلما وجدت المناخ المناسب وأمطرت عليها دموع الصبابة وجداً على وجد فتحيلها إلى ( انتكاسة عاطفية )
تستجدي المدد الروحاني القابع في الباطن فتراه بصورها الروحانية فتستشف منه بعض العوض..
فتخرج من النفس الزفرة ...ومن العين الدمعة ...ومن المشاعر الكلمة ..
مجسدة ذلك الوميض في أروع صورها الممكنة للذات...

__________________
لغربهـ : أحساس لا يوصف كلماته قليله ولكـن معــانيه كثيرهـ

الغربه أحساس يقتل الأنسان وفيه لا يحس الأنسان بقيمة نفسه

فجـميع العراقيين بالأردن يحسون في كل يوم أشواك تدخل في أجسامهم

ويواجهون الذل والفراق ولا يجدون المكان الأمن

تحيــ ـ ــاتي لكـــــم


memogenius

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://memogenius.hi5.com
 
مــا بيـن الحنيــــن || والغربــــة .·:*¨`*:·.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشعر العراقي :: منتدى االمغتربين-
انتقل الى: